الخميس، 28 أبريل، 2011

الويل لمن يحاول تمزيق نسيج وحدتنا


فلسطينيو الاردن(عشاق الاردن وفلسطين) هم ابناء فلسطين التاريخية من ابناء الضفة الغربية(القدس ، الخليل ، نابلس ..) بالاضافة الى ابناء مخيمات الاردن بعد حرب 1948م والذين فرضت عليهم الجنسية الاردنية بموجب قرار وحدة الضفتين او ضمها بتاريخ 24نيسان 1950 م وقد الزم ابناء الضفة الغربية بالجنسية الاردنية وهم لا يزالوا يعيشوا على ارضهم الفلسطينية (الضفة الغربية) وانتقل جزء منهم للاقامة للضفة الشرقية للاردن لاسباب عدة منها التجارة بالاضافة الى دخول عدد كبير منهم الجيش الاردني والسكن مع عائلاتهم بالقرب من معسكراتهم بالاردن. وبالتالي فان الاردن بعد قرار وحدة الضفتين عام 1950 يتكون دستوريا من شعبين هم ابناء الضفة الشرقية (الاردنيون) وابناء الضفة الغربية (الفلسطينيون)، وبناءا على قرار وحدة الضفتين او ضمها في 24نيسان 1950 اصبحت مكاتب الجوازات الموجودة على ارض القدس والخليل ونابلس تصدر الجوازات الاردنية بدلا من الجوازات الفلسطينية وبعد ان الغت وحدة الضفتين الهوية الفلسطينية واصبحت الضفة الغربية جزء من الاردن وحيث ان الاردنيين والفلسطينيين يجمعهم الدين والتاريخ والجغرافية الواحدة بالاضافة الى صلات القربى والنسب بينهم وبغض النظر عن وجهة نظر اي طرف بوحدة الضفتين فاننا هنا نذكر بافضل ما في الوحدة والتي اكدت دستورية ارتباط واخوة الاردنيين والفلسطينيين كما ان فك الارتباط غير الدستوري لا يؤثر قانونيا ودستوريا بوحدتنا وحقوقنا وواجباتنا المتساوية. واستنادا الى قرار وحدة الضفتين اصبح فلسطينيو الاردن جزء اصيل من مكونات الاردن دستوريا اعتبارا من 24/نيسان 1950وبالتالي هم ليسوا ضيوفا او غرباء او دخلاء ولا يحق دستوريا لاحد ان يتمن
ن
ن على فلسطينيي الاردن بانهم ضيوف او ( احنا اللي ظبيناكو او لميناكو...) لانهم جزء اصيل من تركيبة الاردن دستوريا . ومعا اردنيون وفلسطينيون بقلب واحد ينبض بحب الاردن وفلسطين وحتى تحرير كامل فلسطين نحو وحدة الامة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق