الثلاثاء، 10 أبريل، 2012

NIDAL NOBANY
5 minutes ago
لا زال حزنك يقلقني سيدتي
لازالت شجيرات بستاني متوقفة عن النمو
لازلتي في ذاكرتي كما انتي
وانا اراوح مكاني
وامتهن لغة الصمت والهروب للامام
سيدتي
اعذري صمتي المطلق
فا الصحراء العربية قاتله
والغربة قاتلة
ولا ارى غير السراب في حياتي
ولدت فقرا  وفقرا اعيش
ولا زلت افترش الارض والتحف السماء
وابحث في احلامي عن المدينة الفاضلة
في ثنايا قلبك المحطم
فأنا  الان
بوح اخرس
تنزلق الكلمات من على لساني
سيدتي
متى ستقرئين ما بين سطوري وسطوري؟
نضال النوباني