الأربعاء، 10 أغسطس، 2011

الليلة العاشرة من رمضان المبارك

Nidal Nobany
an hour ago
ايام عشر اولى انقضت من شهر  الخير رمضان المبارك
وتنفس الصائمون  الصعداء حيث يعتاد الانسان على  الجوع والعطش وتحمل الحر الشديد  في هذه الايام الفضيلة
احن الى زاويتي المعهودة على  درج حارتنا  الحبيبة
كل شيء فيها جميل
اجلس في احد الاركان المظلمة
اشعل لفافة تبغي مع فنجان قهوتي واننفث حقدي الازلي على فقري المقدح
اراقب الباس من بعيد وهم يتمشون في ازقة حينا الشعبي حيث الكل يعرف الكل 
ويلقون السلام مع العتاق فيما بينهم
الاطفال يعيدون لي ذكرى  طفولتي المسلوبة بين القهر والقهر
حيث يلهون بفوانيسهم المكونة من بطيخة صغيرة  مثقوبة عدة ثقوب من جوانبها وبداخلها شمعة  مضاءة
المشهد رومنسي درامي حيث ان   اضواء اعمدة الكهرباء محطمة  والليل بهيم
فجأة يرن جرس هاتفي القديم المحمول
لم اتوقع با اني سأكون في  ذاكرة احدهم
فضولي يدفعني  لمعرفة المتصل
انه صديق طوفلتي المسلوبة
يدعوني لتناول فنجان قهوة  مع ارجيلة في  حي الشميساني
ابتسم
امتطي صهوة حذائي وانتظر
لحظة الخروجلا لتلبية الدعوة
نضال النوباني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق