الثلاثاء، 14 يونيو، 2011

عندما


عندما تلبس  فلسطيننا ثوب النصر
وتعلو قامات الرجال
لتناطح السحاب
ويبزغ فجر الحرية من جديد

جميل ان يكون في بيتنا شهيد
حميل ان يكون في بيتنا اهازيج
وترتدي النسوة حليهن من جديد
سينمو العشب الاخضر
 فوق  اضرحة شهدائنا
 وستتفتح كل ورود الارض
لتبني قصرا  من البنفسج
لتحفظ ارواحهم الطاهرة
 النوباني
لا تخشو احدا في الحق---فما يلبس حق بنص رداء---ليس مقاتل من يدخل نجد با اسلحة فاسدة او يجبن---فا الثورة ليست خيمة فصل للقوات---ولا تكية سلم للجبناء--- واياكم ابناء الجوع فتلك وكالة غوث اخرى --- لن ننخدع مرة اخرى با المحور والحلفاء ---فا الوطن الان على مفترق الطرقات اقصد كل الوطن العربي ---- فا اما وطن واحد او ووطن اشلاء
منقول


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق