الثلاثاء، 28 مايو، 2013



من اجلك عشقت الحياة
ولاجلك خالفت قوانين الطبيعة والبشر
واقتحمت الابعاد الكونية
لانسج قصة حبي بين احضانك
حبيبتي .....اين الان انتي مني؟
ثنايا.. القلب ..فى..نتظاركِ
لتسكني فيها للأبد
اقتربي من مداراتي .......فأنا لكي وطن

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق