الخميس، 11 أكتوبر، 2012

ونحن  نحب الحياة 
ما استطعنا اليها سبيلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق